الأربعاء، 21 مايو، 2014

السبت، 17 مايو، 2014

جائزة

عملوا جائزة مليون جنيه للي عنده 10 عيال.واحد عنده تسعة قال لمراته أنا كنت متجوز عليكى ومعايا ولد أروح أجيبه ونكمل العشرة ونكسب الجايزة.
راح ولما رجع ملقاش العيال سأل مراته فين العيال قالتله كل عيل أبوه جه خده

عصير

واحد واقف أمام محل عصير ومعهوش غير 25قرش قال اشرب عصير ولا اركب الأوتوبيس لو ركبت الأوتوبيس يا هقف يا هقعد، لو وقفت مش مشكله لو قعدت هقعد جنب راجل أو ست، لو, راجل مش مشكله لوست يا هتبقي حلوه أو وحشه، لو وحشه مش مشكله لو حلوه هطلبها للجواز، لو رفضت مش مشكله لو وافقت هدفع لها مهر وشبكه وهتخلف عيال ياخدو فلوسي ويطلعوا عيني، وعلي إيه مشرب عصير أحسن. 


شرب

 اتنين سكرانين ماشيين. 
فواحد قال للتاني: لما أموت ابقى اشرب لي الكاس بتاعي ....
فصاحبنا مات ، وبعد كام يوم التاني راح البار وطلب كاسين... 
قاله: ايوه بس انت لوحدك.... فحكى له على الموضوع .....وبقى كل يوم يشرب كاسين...لحد ما فى يوم طلب كاس واحد ........
الراجل قالوه اشمعنى...
قاله: انا بطلت اشرب 

كهربائي

 مرة واحد بيقولوا له:
ـ مراتك ماشيه مع كهربائي المنطقه..
قال لهم:
ـ ده ولا كهربائي ولا بيفهم حاجه في الكهربه!!! 
**
 واحد حانوتي ربنا فتحها عليه وفتح محل فكهاني.. كل يوم في المحل يقعد ينادي :المووووووز علينا حق  



تاكسي

واحد بيقول لصاحبه:
ـ تيجى نركب اتوبيس؟؟
قال له : 
ـ يا عم لأ ،  احنا نجري جنب الاتوبيس ونوفر النص جنيه .... 
فرد وقال له: 
ـ طب منجري جنب تاكسى ونوفّر خمسة جنيه



الأربعاء، 26 مارس، 2014

الهراوي... وسيارة حزب التضامن

الرئيس الراحل الياس الهراوي استقبل يوماً في القصر الجمهوري رئيسَ حزب التضامن إميل رحمة مع "وفد" من الحزب. وكان الرئيس الهراوي رحمه الله صاحب نكتة وسرعة بديهة وأراد أن "ينكّت" على حزب التضامن بأن اعضاءه يمكن عدّهم بأصابع اليد الواحدة، فعاجله بالسؤال أمام كل الموجودين: "يا إميل، بكم سيارة جيتوا"؟
أجاب رجمة: "أتينا بسيارة واحدة".
فقال الهراوي: "تاني مرة تبقوا تعوا بسيارتين... حتى إذا فجّرولكم السيارة يضل في حدا بالتانية يكمل مسيرة الحزب تبعك!"

الأحد، 23 مارس، 2014

سطح الكنيسة

حصل في جناز المرحوم بو نجيب، أنه بعد إنتهاء القداس، تقدمت أم نجيب لتعطي البونا أجرته. فنظر الخوري إلى المبلغ، ثم تفرّس في وجه السيّدة وقال: 
ـ ولو يا أم نجيب.. هذا المبلغ لا يوصل روح المرحوم إلى سطح الكنيسة"!

عسل وبصل... للرئيس الحص

تقدم يوماً مواطن "غيور" من رئيس الحكومة الأسبق سليم الحص وقال له: دولة الرئيس، سمعت أنك تعاني من الربو، وأنا سأصف لك الوصفة المناسبة للتخلص منه.
فسأله الرئيس الحص: ما هي هذه الوصفة؟
أجاب المواطن:عسل وبصل على الريق.
فأجابه الحص: أفضل الربو على هذه الوصفة!

*رواها ل"جبلنا ماغازين" الصحافي والإعلامي سمير منصور

الجمعة، 21 مارس، 2014

أبو إدمون... لحّام عَلما وجوارها

أبو إدمون، لحّام ضيعة علما الشعب الحدودية في قضاء صور في الخمسينات والستينات (رحمه الله) كان الوحيد في الضيعة، لا بل في الضيعة ومحيطها في تلك الأيام، الذي يرفد المنطقة باللحوم. وكان معروفاً بلسانه السليط و"خلقه الضيّق"... يصفه أهالي البلدة الذين يذكرونه حتى اليوم بأنه رجل الcustomer service رقم واحد بقدر ما كان يتعامل ب"حنان" مع زبائنه. وإليكم هاتين الطرفتين عن أبو إدمون رواها لنا أحد أبناء القرية:
ـ1ـ
- إم جورج زبونة من الضيعة راحت عند أبو إدمون وقالتله: "بدي 2 كيلو لحمة يا أبو أدمون... بس دير بالك، بدي شي يعجبو لأبو جورج"..
وبلش أبو إدمون ينقيلها من أحسن أجزاء لحم الغنم. قال لها: "شو رأيك بهالشقفة من الكتف"؟
جاوبته: "لأ ما تقصلّي من هون، أبو جورج ما بيحبها"!
رجع سألها: "طيب، شو رأيك بهالشقفة من جنب الرقبة؟
جاوبته: لأ، دخيلك ما تقصّلي من هون، أبو جورج ما بيحبها"!
أبو إدمون: طيّب بيحبها من الفخد؟
إم جورج: لأ دخيلك. أبو جورج ما بيحبها!
لحدّ هون وبس... عصّب أبو إدمون وصرخ بوجها: يلعنك ويلعن أبو جورج! هوّي لو بيعرف يحبّ، كان حبِّك؟؟
ـ2ـ
- إم الياس، زبونة تانية من الضيعة، الله ما أنعم عليها بالجمال.. وفوق هيدا، كان عندها شعر كتير بدقنها وعلى وجها... راحت عند أبو إدمون لتشتري لحمة. ومتل العادة، كان أبو إدمون مش رايقة معه كتير.

ولما بلّش أبو إدمون يقصّ الشقفة اللي طلبتها، صارت تقلّه: لأ، مش من هالميلة.. خدها من هون.. لأ مش هيك، قصّها هيك!
 أبو إدمون بيضرب كفّ بكفّ وبيقرّب ويحط إيده على دقن إم الياس وبيقلها: إيه، ما تكرم لحيتك!
*رواها ل"جبلنا ماغازين" ميلاد زعرب
 سياسي ورجل أعمال